البيت الأبيض ينفي عرضه العفوعن سنودن مقابل إعادة الوثائق التي في حوزته

نفى البيت الأبيض الأمريكي أنباءا تحدثت عن استعداد الولايات المتحدة منح عفو عن  إدوارد سنودن الموظف السابق في وكالة الأمن القومي مقابل تسليمها الوثائق التي ما زالت بحوزته.

و كان  ريتشارد ليجيت، مسؤول وكالة الأمن القومي المكلف بتقييم الضرر الذي ألحقته تسريبات سنودن،أعلن في وقت سابق أن فكرة العفو ما زالت موضع نقاش في الوكالة التي أمضت نصف عام تدافع عن نفسها، في مواجهة احتجاجات عالمية ومقترحات قدمتها الحكومة والكونغرس في الولايات المتحدة نفسها لضبط أنشطتها التجسسية الواسعة.

و نفى جاي كارني المتحدث الرسمي باسم البيت الأبيض وجود أي خطط للعفو عن سنودن و قال “موقفنا لم يتغير أبدا”.

ويقيم سنودن حاليًا في روسيا، حيث مُنح اللجوء لمدة عام.

و كانت وزارة العدل الاميركية قد قدمت دعوى جنائية ضده في شهر يونيو الماضي، تتهم فيها الموظف السابق في وكالة الأمن القومي بسرقة ممتلكات حكومية وكشف معلومات دفاعية بلا تخويل، ونقل معلومات استخباراتية مصنفة إلى شخص غير مخول بالاطلاع عليها، لكن قرار اتهام لم يصدر بحق سنودن لحد الآن.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك