2.5 مليار

ملياران و نصف المليار يورو هو المبلغ الذي تحتاجه المملكة المغربية لسد العجز العام في الميزانية الذي يقدر بنسبة 4.9 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالينما سيضطرها للجوء للاقتراض الخارجي.

محمد بوسعيد وزير الاقتصاد والمالية المغربي و بدا على يساره رئيس الحكومة المغربية عبد الإله بن كيران

محمد بوسعيد وزير الاقتصاد والمالية المغربي و بدا على يساره رئيس الحكومة المغربية عبد الإله بن كيران.

و قال وزير المالية المغربي محمد بوسعيد إن احتياجات المملكة للاقتراض الخارجي هذا العام ستصل إلى 2.5 مليار يورو (3.44 مليار دولار) لسد العجز الذي يقدر بنسبة 4.9 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي.

إلا أن الوزير أضاف على هامش اجتماع وزراء المالية العرب في العاصمة التونسية أنه لم يتضح بعد متى ستصدر الحكومة سندات دولية.

وكان بوسعيد قال العام الماضي إن المغرب قد يجمع مليار يورو من إصدار للسندات الدولية في بداية عام 2014.

ويعتزم المغرب خفض العجز في ميزانيته إلى 4.9 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي في 2014 من 5.5 بالمئة قدرت لعام 2013 عن طريق خفض الإنفاق.

وتسعى المملكة جاهدة لإصلاح ماليتها العامة التي تضررت من أزمة منطقة اليورو وانتفاضات الربيع العربي والجفاف وتعتزم إجراء إصلاحات صعبة العام المقبل لنظام الدعم والضرائب ومعاشات التقاعد.

وفي وقت سابق هذا العام ألغى المغرب دعم البنزين وزيت الوقود وبدأ خفضا كبيرا لدعم وقود الديزل.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك