ابن عم ملك المغرب ينصحه بالتخلي عن ثروته..الأمير هشام غاضب من محمد السادس

نصح الأمير مولاي هشام العلوي ابن عم العاهل المغربي محمد السادس بالتخلي عن ثروته الكبيرة لصالح الدولة المغربية في أعنف انتقاد يوجهه الأمير المغربي إلى ابن عمه الملك منذ قراره العيش في منفى اختياري في الولايات المتحدة و مقاطعة القصر الملكي المغربي.

و قال الأمير هشام الذي يلقب ب”الأمير الأحمر” في كتاب صدر له في باريس تحت عنوان “يوميات أمير منبوذ”  عن دار النشر “غراسيي” الفرنسية ،إن المظاهرات الشعبية التي شهدتها شوارع المدن المغربية بالتزامن مع الربيع العربي كانت بالنسبة له ما يشبه هبة جعلته يشعر بأنه ليس وحده،بل هناك ملايين المغاربة يصرخون مثله و يرددون ما طالب به مرارا من خلال شعارات تقول :   أين أموال الشعب؟ المخزن ارحل.. لم نعد نخاف زرواطتك (عصاك).

الأمير هشام العلوي ابن عم ملك المغرب محمد السادس

الأمير هشام العلوي ابن عم ملك المغرب محمد السادس

و عن بداية خلافاته مع ابن عمه الملك محمد السادس يروي الأمير المغربي المثير للجدل قصة الحديث الذي دار بينه و بين محمد السادس عقب وفاة والده الحسن الثاني أنه غداة مراسيم جنازة عمه عام 1999 ذهب لزيارة ابن عمه محمد السادس بعد أن أصبح ملكا..“قلتُ له صراحة أن الثروة الملكية يجب أن تعود ألى الأمة”.

و يقول مولاي هشام في الكتاب الذي اطلعت الدولية على نسخة منه أنه بعدها انقطع الاتصال تماما بينه و بين ابن عمه الملك محمد السادس،ما يعني أن هذا الأخير غضب منه،و كان عليه أن ينتظر تاريخ 20 شباط/فبراير عام 2011 ليشعر أنه ليس وحده من يطالب بذلك،في إشارة إلى  تظاهرات انطلقت في المغرب في ال 20 من شباط/فبراير في عدد من المدن المغربية استجابة لدعوات أطلقها شباب مغاربة غاضبون  عبر مواقع التواصل الإجتماعي فيسبوك و تويتر للمطالبة باصلاحات سياسية “عاجلة” والحد من سلطات الملك.

و شارك الآلاف من المغاربة من حينها في مظاهرات غاضبة شهدتها شتى مدن المملكة، بينها الدار البيضاء والرباط للمطالبة باصلاحات سياسية في المملكة منذ انطلاق الانتفاضات في العالم العربي.

وجاءت التظاهرات رغم تطمينات سابقة باستبعاد ان يشهد المغرب تظاهرات تشبه تلك التي حدثت في تونس ومصر بسبب الاصلاحات المتواصلة التي يقوم بها العاهل المغربي الملك محمد السادس الذي يحكم البلاد منذ اكثر من عقد.

و عن علاقته بابن عمه محمد السادس حاليا يقول الأمير الملقب باسم “الأمير الاحمر” لمواقفه المتشددة حيال النظام الملكي والسياسي في المغرب “أنا شخص غير مرغوب فيه في القصر الملكي ولا أتضايق من الأمر قلت ما كان علي أن أقوله، و لم أجد آذانا صاغية، لا من محمد السادس و لا من مروجي الأخبار والألقاب،لكني أمارس حقي في التعبير بحرية تامة، وسوف ترينا الأيام من سيشتكي من ذلك”.

غلاف كتاب "يوميات أمير منبوذ" الذي أصدره الأمير المغربي هشام العلوي باللغة الفرنسية في باريس

غلاف كتاب “يوميات أمير منبوذ” الذي أصدره الأمير المغربي هشام العلوي باللغة الفرنسية في باريس

و يضيف : “في كل لقاءاتي مع العائلة يكون شبح محمد السادس معنا..كنت أراه في كل الأرجاء..كانت أختي لالة زينب تحاول ما أمكن ألا تحرجني و أخي مولاي اسماعيل كان يعرف أن قربه من الملك كان بسبب غيابي.. لقائاتي بوالدتي أصبحت كان مسألة مؤلمة بالنسبة لي،فيما مضى كانت تشك في أفعال و تحركات الحسن الثاني تجاهنا،أما اليوم فقد أصبحت و كأنها تثق ثقة كاملة في محمد السادس،حتى أنني أشعر أحيانا من كلامها معي و كأنها توجه اللوم لي، على موقفي المنتقدة للملك الجديد رغم أنها لا تبوح لي بذلك.

و يبدي الأمير المغربي المثير للجدل استغرابه من انحياز والدته اللبنانية لابن عمه ملك المغرب حين يقول في الكتاب :” كم هو مثير أن امرأة مثلها،الداعمة الجريئة للقيم التقدمية،تمنح صكوك غفران لمحمد السادس.وهي ابنة زعيم جمهوري( الزعيم اللبناني الصلح)، هي التي كانت تأتي للقصر مرتدية فستانا وليس قفطانا.الحاصلة على شهادة من جامعة السوربون، و التي طيلة حياتها كانت تحرض والدي على التمرد ضد التقاليد.بالتأكيد رأت محمد السادس  يكبر ولم يكن لها ماض معه، بالعكس مواجهة الحسن الثاني وحدتهما معا كما وحدتهما المشاكل التي تقاسموها”

و اعتبر مولاي هشام (50 سنة) المصنف الثالث في ترتيب الوراثة الملكية في المغرب “أن ديناميكية الانفتاح التي بدأت في المغرب في نهاية التسعينيات قد انتهت تقريبا وان اعادة تحفيز الحياة السياسية المغربية في ظل الوضع الاقليمي مع تفادي التطرف على انواعه، سيكون تحديا كبيرا”.

وخلص مولاي هشام الى القول “يجب على اوروبا ان تستيقظ وتكف عن دعم الانظمة الدكتاتورية التي لا مستقبل لها وان تدعم بالكامل الحركات التي تتطلع الى تغيير دائم”.

و في الكتاب يروي الأمير هشام العلوي و هو ابن الأمير عبد الله العلوي شقيق الملك الراحل الحسن الثاني والأميرة لميا الصلح ابنة أول رئيس وزراء للبنان بعد الإستقلال الاسبق رياض الصلح، وهو بالتالي ابن خالة الامير الوليد بن طلال،يروي حكايات و طرائف عاشها في إطار علاقته المتزترة بالملك محمد السادس.

و يقول في هذا الصدد عن واقعة طريفة عاشها في بيت شقيقه الأصغر مولاي اسماعيل : ” عندما كان الملك محمد السادس يزور شقيقي في بيتنا العائلي شمال المغرب سيف العام 2005،علم أخي فجأة بوجودي داخل البيت،كنت حينها أقضي عطلة صيفية في الساحل الشمالي للملكة رفقة أسرتي،و أتذكر حينها أنني نزلت إلى قبو البيت أبحث عن بعض العجائن،و فجأة لمحت عبر النافذة موكب سيارات طويل يدخل البيت،و حين هممت بالصعود من القبو و الخروج منه،فوجئت بشقيقي الصغير و قد أحكم إغلاق الباب علي من الخارج….نعم أغلق أخي الباب حتى لا أشوش على زيارة الملك أو بالأحرى حتى لا أزعج الملك..بقيت محاصرا داخل القبو لنحو ساعة تقريبا أي إلى أن غادر محمد السادس البيت،و حين جاء أخي الصغير ليفتح علي الباب قلت له : كان عليك إخباري بمجيئه و كنت سأغادر بمحض إرادتي و دون ضحيح”.

و يتزامن صدور كتاب الأمير هشام في فرنسا مع توتر في العلاقات المغربية الفرنسية على خلفية استدعاء قاضي تحقيق فرنسي لعبد اللطيف الحموشي مدير جهاز المخابرات الداخلية المغربية للاستماع إليه في قضية تعذيب مزعومة رفعها سجين محكوم في المغرب ضد مجهول،إضافة إلى إخضاع وزير الخارجية المغربي صلاح الدين مزوار إلى تفتيش مهين في مطار شارل دوغول الباريسي و هو العائد من مهمة رسمية إلى بلاده بلغ حد تجريده من ثيابه و حذائه رغم إدلائه بجواز سفر دبلوماسي.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق 18

  1. bouchaib:

    540123 اخبار العرب كندا: احتجاجات مناهضة للحكومة المغرب مطالبة بالديمقراطية. الجواب من المهدي المنتظر الحقيقي له حقوق غير موجودة حتى في امريكا وكندا

    تاريخ نشر التعليق: 17/04/2014، على الساعة: 17:10
  2. bouchaib:

    انا المهدي المنتظر امر لا اسرائيل بعد سنة الفين 23 ولا اعترف ب قرار اممي الا اوامري انه حفيظ بوشعيب وقد اتزوز حنين الطالبي

    تاريخ نشر التعليق: 17/04/2014، على الساعة: 16:33
  3. bouchaib:

    文 انا المهدي المنتظر في سنة 99 كنت في كندا ركبت مع المحامية اطاليا وصديقي علي قال لي كم مازل عمر الحسن الثاني ونحن ذاهبين لتقديم اللجوء السياسي وفي المساء كنت في الخطوط الجوية للمغرب وجدناهم يتباكو قلنا ماهو المشكل قالوا الحسن الثاني مات انه حفيظ بوشعيب تفرج الان حصلت الكلاب للاستخبارات تريد ان نطول في الكتابة انا لا 文

    تاريخ نشر التعليق: 16/04/2014، على الساعة: 0:46
  4. bouchaib:

    انا المهدي المنتظر الذي بنا ثلث المدارس للمغرب ايام الكل يتهرب من الحكومة لانها لاتدفع كانها من مال ابوها انه حفيظ بوشعيب

    تاريخ نشر التعليق: 15/04/2014، على الساعة: 21:09
  5. bouchaib:

    انا المهدي المنتظر الذي انجز مساكن الحكومة ك مجموعة واحدة 81 فيلا حي الرياض لكن الكلاب لم تدفع الباقية انه حفيظ بوشعيب

    تاريخ نشر التعليق: 15/04/2014، على الساعة: 20:56
  6. bouchaib:

    انا المهدي المنتظر الان اخدت قرار انت تحكم المغرب محمد 6 لااجد له وظيفة قصة إسلام الحاخام

    تاريخ نشر التعليق: 15/04/2014، على الساعة: 20:32
  7. bouchaib:

    انا المهدي المنتظر ar-ar.facebook.com الكتاب إلى جميع المغاربة ” كل الثروة محمد6 وعائلته لشعب واعلم عندما كنت لاجئ سياسي في كندا كانت صورك وصورتي في نفس المقال

    تاريخ نشر التعليق: 15/04/2014، على الساعة: 20:26
  8. bouchaib:

    انا المهدي المنتظر عندما تكون ايران بجانبي لا هو ولا عرشه ولا حكومته ar-ar.facebook.com ربنا اعطنا الصحة، والتقدم

    تاريخ نشر التعليق: 15/04/2014، على الساعة: 20:15
  9. bouchaib:

    جيل الثمانينات عبر كتاب facebook.com جيل الثمانينات عبر كتاب انا المهدي المنتظر عندما كنت في كندا اجتمعت مع المغاربة وقلت لهم لا بد ب المطالبة بيع قصور الحسن الثاني عبر العالم

    تاريخ نشر التعليق: 15/04/2014، على الساعة: 20:09
  10. مغربي:

    للاسف كنا نحترمك ولكن بعد هذه الهرطقة ضد بلدك والذي رضعت من خيراته واستفدت من امتيازات خارج كل الاعراف سابقا ولكن لم تغيرت الامور واحسست بان المغرب اصبح يشرف عليه رجل امين على خيرات البلد وهو الملك العظيم محمد السادس بهذا التغيير الجديد علمت بان عهد الاخذ دون حسيب قد ولا وهكذا بدا تبتز بلدك . ملاحظة لماذا يامير لا تقوم انت اولا بالتنازل عن خيراتك لهذا البلد ولماذا لا تقول للناس حقيقة الاشياء .
    والله لن نصدق ولو كلمة من كتابك لانه ابتزاز وادعاء

    تاريخ نشر التعليق: 14/04/2014، على الساعة: 1:13

أكتب تعليقك