الزلزال في أفغانستان و ضحاياه في باكستان..هزة أرضية قوية تودي بحياة 160 شخصا

الزلزال في أفغانستان و ضحاياه في باكستان..هزة أرضية قوية تودي بحياة 160 شخصا

- ‎فيأخبار الطبيعة, في الواجهة
717
0

ضرب زلزال قوي منطقة نائية في شمال شرق افغانستان مما تسبب في هزات شعر بها سكان العاصمة كابول وأسفر عن مقتل 160 على الأقل بينهم  135 في باكستان المجاورة و 13 في أفغانستان.

و امتدت ارتدادات إلى البلدان المجاورة حين شعر به سكان في شمال الهند وفي العاصمة الباكستانية حيث هرع المئات خارج المباني بعد أن اهتزت الأرض من تحت أقدامهم.

و وقع الزلزال على عمق 213 كيلومترا وكان مركزه على بعد 254 كيلومترا جنوب شرقي كابول في منطقة نائية بأفغانستان في منطقة هندو كوش الجبلية.

مواطن أفغاني يحاول البحث عن ناجين تحت الأنقاض بعد الزلزال الذي ضرب منطقة هندو كوش الجبلية النائية شمال أفغانستان
مواطن أفغاني يحاول البحث عن ناجين تحت الأنقاض بعد الزلزال الذي ضرب منطقة هندو كوش الجبلية النائية شمال أفغانستان

وكانت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية قالت في باديء الأمر إن الزلزال قوته 7.7 درجة ثم خفضته إلى 7.5 درجة في وقت لاحق. وذكر مسؤولون أن 12 فتاة سحقن تحت الأقدام في تدافع حدث بمدرسة في مدينة طالقان شمال أفغانستان بعد وقوع الزلزال بينما قتل خمسة آخرون في اقليم ننكرهار الشرقي.

وأصيب عشرات الأشخاص. وفي شمال غرب باكستان قال مسؤولون حكوميون إن 12 شخصا على الأقل قتلوا أحدهم في مدينة بيشاور.

وذكر مسؤول أن المصابين يتدفقون على مستشفى ليدي ريدينج في بيشاور،حيث كشف سيد جميل شاه المتحدث باسم المستشفى “استقبلنا 50 مصابا وتم تحويل أكثر من هذا العدد (لمستشفيات أخرى).

و  أضاف : “يعاني جرحى الزلزال من إصابات متعددة بسبب انهيار المباني”

وفي العاصمة الافغانية كابول اهتزت مبان بشدة لكن لم ترد بعد تقارير عن وقوع اصابات أو اضرار.

وذكرت وكالات الاغاثة الدولية التي تعمل في المناطق الشمالية من افغانستان أن خدمات الهاتف المحمول في المناطق التي ضربها الزلزال لا تزال مقطوعة بعد ساعة من حدوثه.

و شهدت منطقة كشمير بالهند هزات طويلة وقوية سببت الفزع في مناطق عانت من سيول غزيرة العام الماضي،بينما انقطع التيار الكهربائي ومعظم خدمات الهاتف المحمول في المنطقة ولحقت اضرار بالمباني والطرق لكن لم ترد تقارير عن وقوع اصابات.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *