فنان مغربي ممنوع من التلفزيون المصري

فنان مغربي ممنوع من التلفزيون المصري

- ‎فيثقافة وفنون
95
0

منعت مصر الفنان المغربي نعمان لحلو من التعامل مع مبنى الإذاعة والتلفزيون المصري بسبب مزاعم عن تهجمه على الجمهورية في وسائل إعلام عربية، الأمر الذي أثار سخرية لحلو فوصف القرار بأنه “قمة الغباء والعبث”.

وكانت السفارة المصرية بالمغرب أرسلت مذكرة إلى رئيسة اتحاد الإذاعة والتلفزيون المصري تطلب منها التوقف عن التعامل مع الفنان المغربي نعمان لحلو بسبب شن الأخير “حملة على مصر وقيامه بنشر تدوينة على صفحته بمواقع التواصل الاجتماعي فتح فيها باب الإساءة لمصر”، إضافة إلى إجرائه حوارا مع قناة الجزيرة مباشر تضمن “إساءة للدولة المصرية وتعمد تركيز الأضواء الإعلامية عليه لتحقيق الدعاية لنفسه”.

الفنان المغربي نعمام لحلو
الفنان المغربي نعمام لحلو

كما لفتت إلى أن نعمان لحلو لديه ميول لجماعة الإخوان المسلمين “الإرهابية”، مستشهدة بإحدى تدوينات الفنان لحلو التي قال فيها: “قال لي طارق رمضان إن والده سأل جده حسن البنا مؤسس جماعة الإخوان المسلمين، هل السينما حلال أم حرام؟ فكانت إجابته السينما الحلال حلال والسينما الحرام حرام، وكذلك هو الأمر بالنسبة للغناء”.

وردا على قرار المنع ووصفه بأن لديه “ميولات إخوانية”، قال الفنان نعمان لحلو في تدوينة نشرها على حسابه الخاص بموقع التواصل “فيسبوك”: “لا أعرف لماذا يعتقد إخواننا المصريون، أن كل إنسان لا يغني في مصر تغيب عنه الأضواء” .

وأضاف: “أقول لهم، أنا لا تنقصني الأضواء في بلدي، كما زعمتم، ولا أحبها أصلا”.

وحول انتمائه لجماعة الإخوان المسلمين، قال لحلو: “أما كوني أنتمي لجماعة الإخوان لأنني استشهدت بمقولة لطارق رمضان، فهذا قمة الغباء والعبث”.

وأوضح الفنان المغربي سبب رفضه الدخول لمصر قبل أن يأتي قرار المنع، قائلا: “أما فيما يخص منعي من دخول مبنى الإذاعة والتلفزيون المصري، فلقد كنت سباقا ورفضت الدخول لمصر كلها ما دامت لم تحدد موقفها من قضية الصحراء المغربية” .

وتحدى لحلو السلطات المصرية بإثبات شتمه لبلد الكنانة قائلا: “وعموما، فأي شخص يختلف في أي نقطة مع مصر يتهمونه بشتم البلد، كما اتهموني، وهذا لم يحصل، وأتحداكم أن تثبتوا ذلك”.

ولفت لحلو إلى أن “كل ما فعلت أنني وقفت إلى جانب الوحدة الترابية لبلدي، لما استقبل رئيس مجلس النواب المصري وفدا من جبهة البوليساريو الانفصالية”.

وكان الفنان المغربي نعمان لحلو أعلن إلغاء زيارة كانت مقررة إلى مصر في الثاني من تشرين الثاني/ نوفمبر، تنديدا باستقبال مصر لوفد من منظمة البوليساريو التي تطالب بالانفصال عن المغرب.

وكتب لحلو في تدوينة على حسابه بموقع “فيسبوك”: “لكل أصدقائي في جمهورية مصر العربية، الذين ينتظرون زيارتي يوم 2 نوفمبر: أخبرهم أنني ألغيت زيارتي، كما أنني اعتذرت للقنوات التلفزية، التي كان مقررا استضافتي بها، وكذلك اعتذرت لجامعة حلوان التي كان مقررا أن ألقي بها محاضرة عن الموسيقى المغربية”.

وعبر لحلو عن صدمته من استقبال رئيس مجلس النواب المصري وفدا من جبهة البوليساريو الانفصالية، كما دعا الفنانين المغاربة المقيمين بمصر إلى اتخاذ موقف، قائلا: “وعليه أتساءل هل هذا الشخص يتصرف باسم الشعب، وإن كان الأمر كذلك، فإنني أطلب من كل الفنانين المغاربة المقيمين بمصر أن يكون لهم موقف ولو بالتنديد، حتى يعلم الشعب المصري كمية الإساءة التي وجهوها لشعب يحبهم”.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *