الشرطة الفرنسية تستمع لسعد المجرد في قضية اغتصاب جديدة وقعت في المغرب

الشرطة الفرنسية تستمع لسعد المجرد في قضية اغتصاب جديدة وقعت في المغرب

- ‎فيثقافة وفنون, في الواجهة
8375
0

نقلت الشرطة الفرنسي المغني المغربي الشهير سعد المجرد من سجن فلوري ميرويجيس بضواحي باريس الذي يوجد فيه منذ شهر أكتوبر الماضي إلى مركز الشرطة في باريس للاستماع إليه في قضية اغتصاب جديدة سجلتها ضده فتاة فرنسية مغربية عمرها 28 عاما قالت إنه اغتصبها عام 2015 في الدار البيضاء.

و تقول معلومات الدولية إن فتاة فرنسية من أصول مغربية تبلغ من العمر 28 عاما سجلت دعوى جديدة ضد المغني المغربي سعد المجرد أمام مركز الشرطة في باريس شهر نوفمبر الماضي،اتهمت فيها سعد المجرد بالاعتداء عليها جنسيا عام 2015 في مدينة الدار البيضاء في المغرب.

و بحسب المحضر الذي اطلعت عليه الدولية فإن البنت تعرفت الى سعد المجرد في صيف العام 2015 في أحد نوادي المدينة حينما كانت تقضي إجازتها الصيفية في المغرب،حيث أنها جلست معه إلى طاولته ثم دعاها إلى مرافقته إلى شقة في الدار البيضاء لإكمال السهرة.

سعد المجرد
سعد المجرد

و بحسب البنت فإن المجرد و ما إن أغدق في شرب الحمر حتى أمرها بأن تتجرد من ثيابها لينام معها،و حين رفضت انقض عليها بالقوة و جردها من سروالها.

و قالت “لقد كنت اخشى على حياتي منه خاصة و أنه كان يصرخ و رائحة الخمر كانت تفوح منه فاضططرت إلى الاستسلام لنزوته،و حين انتهى طلبت منه أن يتركني أغادر ففعل”.

و بحسب الضحية الجديدة فغنها توجهت مباشرة إلى مركز الشرطة في الدار البيضاء لتسجيل دعوى اغتصاب ضد سعد المجرد،غير أن الشرطة المداومة طلبوا منها الرجوع في اليوم الموالي،و هو ما فعلته.

و اكدت ضحية “المعلم” أن الشرطة المغربية استمعت لأقوالها لكنها لم تحرك مسطرة المتابعة ضد سعد المجرد،بل و أن عميد الشرطة مارس عليها ضغوط و تهديدات لسحب الدعوى لترضخ لذلك في النهاية خوفا من متابعات أو انتقامات ضدها.

و أدلت البنت المغربية للشرطة الفرنسية بنسخة من الدعوى التي كانت قد سجلتها ضد سعد المجرد في مركز الشرطة في الدار البيضاء.

و خلال الاستماع إليه نفى المغني المغربي سعد المجرد أي معرفة له بالضحية المزعومة،مؤكدا ان الامر يتعلق بمكيدة جديدة.

و اتصلت الدولية هاتفيا لمحامي سعد المجرد إيريك ديبو موريتي للاستفسار عن قضية الاغتصاب الجديدة ضد موكله إلا أنه رفض الحديث بدعوى أنه غير مطلع بعد عن محضر القضية.

وكان محامي سعد المجرد الفرنسي  والملقب بالوحش، قد صرح بأنه سوف يعقد مؤتمراً صحفياً في شهر مارس ليكشف تفاصيل القضية، بعد كثير من الشائعات التي تنطلق خلال هذه الفترة.

و يتابع الفنان المغربي الشاب سعد لمجرد من قبل القضاء الفرنسي على خلفية تهمة اغتصاب تقدمت بها ضده فتاة فرنسية تبلغ من العمر 20 عاما قالت إن “المعلم” اغتصبها داخل غرفته في فندق “ماريوت شانزيليزي” الذي كان يقيم فيه قبيل حفلة فنية كان يستعد لإحيائها في باريس.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *