الشرطة الفرنسية تعتقل نجل مسؤول جزائري رفيع بعد اعتدائه جسديا على المعارض رشيد نقاز

الشرطة الفرنسية تعتقل نجل مسؤول جزائري رفيع بعد اعتدائه جسديا على المعارض رشيد نقاز

- ‎فيأخبار عربية, في الواجهة
310
0

اعتقلت الشرطة الفرنسية نجل مسؤول جزائري رفيع بضواحي باريس بعد اعتدائه جسديا على الناشط و المعارض رشيد نقاز،ما تسبب له بكسر في الأنف و تعطيل في وظيفة سمع أذنه اليسرى.تمهيدا لتقديمه للمحاكمة.

و دعا نقاز أنصاره و الجالية الجزائرية في فرنسا إلى التظاهر امام إقامة عمار السعيداني الامين العام السابق لحزب جبهة التحرير الوطني الحاكم في الجزائر،و ذلك امام إقامته في ضاحية “نويي سور سين” الباريسية،للاحتجاج عن الاعتداء الجسدي الذي تعرض له في عين المكان من قبل نجل المسؤول الجزائري الذي تسببه له في كسر في الأنف و تعطيل السمع في الاذن اليسرى.

و قال نقاز على صفحته على موقع فيسبوك انه يدعو جميع الغيورين على الجزائر من أبناء الجالية الجزائرية في فرنسا المشاركة بكثافة في الاحتجاج حتى لا يفلت المعتدي من العقاب.

و تحدثت أنباء قريبة من الملف ان الحكومة الجزائرية من و من خلال سفارتها لدى فرنسا تحاول التدخل من أجل إبقاء الجاني دون عقاب،بحجة ان ابن المسؤول الجزائري كان يدافع عن نفسه في مواجهة هجوم عليه من قبل المعارض رشيد نقاز.

الناشط و المعارض الجزائري رشيد نقاز يتحدث إلى انصاره من المستشفى
الناشط و المعارض الجزائري رشيد نقاز يتحدث إلى انصاره من المستشفى

و كان الناشط الجزائري المعروف، رشيد نكاز،قد تعرض لاعتداء وحشي وضرب مبرح كاد يُنهي حياته على يدي نجل الأمين العام السابق لحزب جبهة التحرير الوطني الحاكم بالجزائر عمار سعداني، قرب شقته في مدينة “نويي سور سين” الراقية بضواحي باريس القريبة.

و ظهر “نكّاز” ملطخا بالدماء بعد الاعتداء الذي قال في فيديو له نشره على وسائل التواصل إنه “تم من طرف نجل الأمين العام السابق لحزب جبهة التحرير الوطني، عمار سعداني”.

و وقع الاعتداء أمام مسكن عمار سعداني بباريس الذي يسكنه نجله عادل سعداني وذلك خلال إقدامه على تنظيم وفقه احتجاجية أمام العمارة بهدف ما أسماه  “تحسيس وتوعية الشعب الجزائري بقضايا الفساد والسرقة التي تلاحق عمار سعداني”.

و نشر نكاز شريط الفيديو الذي يظهر الأمن الفرنسي وهو يتدخل لفك العراك والقبض على نجل سعداني بعد الاعتداء.

و يتهم رشيد نكاز مجموعة من المسؤولين الجزائريين بالفساد ونهب أموال الدولة و شراء العقارات الفاخرة في فرنسا بأموال الشعب الجزائري وينظم بصفة مستمرة مظاهرات في شوارع فرنسا غالبا امام شقق ذات المسؤولين للتنديد بذلك.


‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *