توقيفُ 8 أشخاص في بروكسل يُفشلُ اعتداءا وشيكا

توقيفُ 8 أشخاص في بروكسل يُفشلُ اعتداءا وشيكا

- ‎فيأخبار دولية, في الواجهة
507
0

أوقف ثمانية أشخاص في حي مولنبيك ببروكسل بعد سلسلة مداهمات في اطار “قضية ارهاب”، بحسب ما أفاد مصدر مطلع على التحقيق، مؤكدا المعلومات التي نشرتها صحيفة “لا ديرنيير اور” البلجيكية.

و قال المصدر ان المحققين يشتبهون بوجود اعتداء في طور التحضير.

و أعلن أن المشتبه بهم الثمانية “نقلوا للاستماع اليهم” أمام قاضي التحقيق الذي من المفترض أن يبت خلال النهار بقرار توجيه التهم اليهم واحتجازهم أم لا.

و أضاف المصدر أن سبع عمليات دهم نفذت الأحد في بلجيكا في اطار “قضية ارهاب” من بينها أربعة في حي مولنبيك، حيث حصلت جميع التوقيفات.

ولم يتم العثور على أي سلاح أو مادة متفجرة.

و تُعرف منطقة مولنبيك الشعبية في بروكسل والتي تضمّ نسبة كبيرة من السكان ذات أصول مغاربية، بأنها بؤرة للتطرف الإسلامي.

 المشتبه بهم الثمانية "نقلوا للاستماع اليهم" أمام قاضي التحقيق
المشتبه بهم الثمانية “نقلوا للاستماع اليهم” أمام قاضي التحقيق

و يتحدر من مولنبيك عدد من المشاركين في الاعتداءات التي نفذت في باريس في تشرين الثاني/نوفمبر 2015 وأدت الى مقتل 130 شخصا، من بنيهم صلاح عبد السلام، الناجي الوحيد من بين أعضاء الخلية التي نفذت هذا الاعتداءات.

و تم توقيف هذا الفرنسي من أصل مغربي في 18 آذار/مارس 2016 في مولنبيك.

و أظهرت التحقيقات حول اعتداءات باريس وبروكسل التي أوقعت 32 قتيلا في 22 آذار/مارس 2016، وقوف خلية فرنسية بلجيكية ذاتها وراء تنفيذها.

و حصل القسم الأكبر من التخطيط اللوجستي للاعتداءات التي تبناها تنظيم الدولة الاسلامية، على الأراضي البلجيكية.

و نفذت المداهمات الأحد في اطار تحقيق مختلف عن التحقيقات التي تجريها بروكسل حول اعتداءات تشرين الثاني/نوفمبر 2015 وآذار/مارس 2016.

و اضافة الى المداهمات في مولنبيك، جرت عملياتا دهم في مالينس وثالثة في غرامونت، بحسب المصدر المطلع على التحقيق.

و من المتوقع أن تصدر النيابة العامة الفدرالية البلجيكية بيانا خلال النهار.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *