فيلدرز المناهض للاسلام في هولندا يفبرك صورة لخصمه الإشتراكي مع متشددين إسلاميين

فيلدرز المناهض للاسلام في هولندا يفبرك صورة لخصمه الإشتراكي مع متشددين إسلاميين

- ‎فيأخبار دولية
950
0

اتهمت الطبقة السياسية الهولندية النائب الهولندي المتطرف غيرت فيلدرز ببث “اخبار كاذبة”، بعد أن نشر تغريدة تتضمن صورة مفبركة لخصم سياسي له محاطا باسلاميين متطرفين.

وقبل خمسة اسابيع من الانتخابات التشريعية المقررة في الخامس عشر من اذار/مارس نشر فيلدرز هذه الصورة المفبلركة لالكسندر بختولد زعيم الحزب “دي 66” الاشتراكي الديموقراطي المؤيد لاوروبا محاطا بلافتات كتب عليها “الاسلام سيجتاح اوروبا” و”الشريعة لهولندا”،حيث وضع رأسه في الصورة مكان رأس شخص يشارك في مظاهرة كان قد نظمها إسلاميون متشددون للمطالبة بتطبيق الشريعة الإسلامية في هولاندا.

النائب الهولندي المناهض للاسلام غيرت فيلدرز
النائب الهولندي المناهض للاسلام غيرت فيلدرز

واستخدم فيلدرز شعارات مناهضة للاسلام والهجرة وللنظام القائم اتاحت له تصدر استطلاعات الراي خلال الاشهر الماضية، يليه الليبراليون بزعامة رئيس الحكومة مارك روتي.

ويؤكد فيلدرز في تغريدته ان بختولد “يتظاهر مع ارهابيين من حماس”، ويتساءل ما اذا كانت الصورة المركبة تتضمن ما سيقوم به لاحقا.

ويحتل حزب بختولد المرتبة الخامسة في استطلاعات الراي ورد بغضب على تغريدة فيلدرز على صفحته على فيسبوك قائلا “عادة ما ابتسم لدى رؤية رسوم اشخاص مبدعين على الانترنت، لكنني لم ابتسم هذه المرة”.

وتابع “في هذه المرحلة التي تنتشر فيها الاخبار الكاذبة لا نستطيع بكل بساطة ان نتجاهل التداعيات التي يمكن ان تنجم عن صورة كاذبة من هذا النوع”.

الصورة الأصلية و جنبها المركبة لالكسندر بختولد زعيم الحزب "دي 66" الاشتراكي الديموقراطي المؤيد لاوروبا
الصورة الأصلية و جنبها المركبة لالكسندر بختولد زعيم الحزب “دي 66” الاشتراكي
الديموقراطي المؤيد لاوروبا

واوضح انه ربح دعوى قضائية في كانون الاول/ديمسبر الماضي ضد مناصر لحزب فيلدرز، الحزب من اجل الحرية، هدده بالقتل، فحكم بالسجن اربعة اسابيع منها ثلاثة مع وقف التنفيذ.

كما اثار غيرت فيلدرز غضب سياسيين هولنديين اخرين. وكتب زعيم انصار البيئة جيسي كلافر تغريدة قال فيها ان الصورة المركبة لفيلدرز “حقيرة وغير مسؤولة” مضيفا “من يكتب في تغريداته اخبارا كاذبة عن اشخاص اخرين يفقد مصداقيته”.

وبعد هولندا من المقرر ان تجري انتخابات في فرنسا والمانيا وسط تزايد المخاوف من تنامي نفوذ الاحزاب اليمينية المتطرفة.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *