الأمازيغ..فرقتهم الجغرافيا و وحدتهم السنة الأمازيغية

الأمازيغ..فرقتهم الجغرافيا و وحدتهم السنة الأمازيغية

- ‎فيثقافة وفنون, في الواجهة
928
0

يحتفل الأمازيغيون في شمال أفريقيا بعيد رأس السنة الأمازيغية،بينما استفادوا في الجزائر و للمرة الأولى بإجازة “ينَاير” كعطلة رسمية مدفوعة الأجر.

و ينتشر الامازيغ بكثرة في المغرب و دول أخرى في منطقة المغرب العربي و شمال افريقيا مثل الجزائر و تونس و ليبيا و مصر، و هم سكان المنطقة الأصليون،حيث يعود تاريخهم الى ما قبل الاسلام،حيث تجمع اللغة بينهم، وإن كانت تتوزع بين لهجات عدة.

و تسعى جمعيات تدافع عن الهوية الامازيغية للحصول على اعتراف أكبر ورسمي بهؤلاء السكان الاصليين في شتى البلدان.

الأمازيغ في المغرب العربي.. مطالب كثيرة للحفاظ على هويتهم وتاريخهم
الأمازيغ في المغرب العربي.. مطالب كثيرة للحفاظ على هويتهم وتاريخهم

الجزائر

يمثل الامازيغ في الجزائر حوالى ربع عدد السكان ويتركزون خصوصا في منطقة القبائل في جنوب شرق البلاد، وهم يناضلون منذ زمن طويل من أجل تحقيق مطالب تتعلق بهويتهم ولغتهم.

يتغنى الأمازيغ في الجزائر بماضٍ عتيد يقدّس الحرية عبر شعارهم الخالد “نكنو ولا نغزر”، وتعني “نموت ولا ننحني”، ويلتحفون راية استلهموا ألوانها من الطبيعة والجبال التي يقطنونها على مر العصور.

أمازيغيات في مدينة بجاية في الجزائر يحتفلن بالسنة الأمازيغية الجديدة "يناير"
أمازيغيات في مدينة بجاية في الجزائر يحتفلن بالسنة الأمازيغية الجديدة “يناير”

يتمركز الأمازيغ في أربع مناطق رئيسية في الجزائر، أكبر كتلة سكانية في منطقة القبائل الكبرى، والتي تمتد على مناطق البويرة وتيزي وزو وبجاية، إضافة إلى بعض المناطق من ولايات سطيف وجيجل. ويقطن جزء منهم منطقة تيبازة، 80 كيلومتراً غربي العاصمة الجزائرية، ويعرفون بـ”إيشنوين”، نسبةً إلى جبل شنوة.

ويحتفظ أمازيغ القبائل الكبرى بعادات وتقاليد خاصة في ما يتعلق بإدارة الشأن الاجتماعي، ويشكل عقلاء القرى ما يعرف “بتاجماعت” وتعني العرش أو الجماعة التي تدير القرية، وتشرف على عمليات التضامن والتكافل المجتمعي وحل المشاكل الاجتماعية.

المغرب

المغرب يضم أكبر عدد من السكان الامازيغ في الجنوب و الشمال و منطقة الأطلس في الوسط إضافة إلى شرق البلاد، و تنادي اصوات عديدة باعتبار رأس السنة الامازيغية يوم عطلة رسمية، كما رأس السنة الميلادية او الهجرية.

و يستندون في ذلك الى اعتراف الدستور المغربي الجديد الصادر سنة 2011 بلغتهم كلغة رسمية الى جانب اللغة العربية.

و من نتائج هذا الاعتراف ظهور حروف “تيفيناغ” التي تكتب بها اللغة الامازيغية على واجهات المباني الحكومية في المغرب الى جانب العربية والفرنسية.

ومنذ 2010، بدأت قناة تلفزيونية مغربية ناطقة باللغة الامازيغية، “تمازيغت تي في”، البث في المغرب وتركز على الترويج للثقافة الامازيغية.

و ينص مشروع قانون هو قيد الدراسة في الحكومة، على تعليم اللغة الامازيغية في المدارس بهدف تعميم استعمالها.

أمازيغيات مغربيات يخلدن مناسبو رأس السنة الأمازيغية
أمازيغيات مغربيات يخلدن مناسبو رأس السنة الأمازيغية

و قبل بضع سنين، أحدث بعض النواب في البرلمان المغربي جدلا واسعا بعد أن طرحوا أسئلة باللغة الامازيغية خلال جلسات مسائلة الحكومة،قبل أن برد عليهم بعض الوزراء أيضا باللغة الامازيغية.

و ما زال تسجيل المواليد الجدد بأسماء أمازيغية في السجلات المدنية يصطدم أحيانا بالرفض في الادارات المغربية.

و يظهر العلم الأمازيغي بكثرة خلال التظاهرات الاحتجاجية في مناطق ذات غالبية أمازيغية مثل الريف المغربي (شمال).

و يحمل شعار “إيمازيغن” جمع “أمازيغ” وتعني الكلمة “الرجال الاحرار”.

و بحسب احصاء أجري في 2004، فإن 8,4 مليون مغربي من اصل أكثر من 30 مليونا يتكلمون إحدى اللهجات الأمازيغية الثلاث المنتشرة في البلاد، وهي تاريفت وتمازيغت وتشلحيت.

و يقيم الامازيغ كل سنة احتفالات لمناسبة ينَاير في المناطق التي يتركز وجودهم فيها، لا سيما في الجنوب.

ليبيا

بعد عقود من الاضطهاد في ظل الحكم الدكتاتوري لمعمر القذافي الذي لم يكن يعترف بوجودهم، يشكو الامازيغ في ليبيا من التهميش ويطالبون ب”حق” الاعتراف الرسمي بلغتهم الى جانب اللغة العربية، والتمثيل العادل في البرلمان.

ويمثل الامازيغ 10% من السكان في ليبيا ويعيشون خصوصا في الجبال الواقعة غرب طرابلس أو في الصحراء جنوبا.

و منذ سقوط نظام القذافي في 2011، أصبحت مطالب السكان الامازيغ اكثر ظهورا وإلحاحا.

أمازيغ ليبيا يمثلون 10 في المائة من سكان البلاد
أمازيغ ليبيا يمثلون 10 في المائة من سكان البلاد

و ظهر العلم الأمازيغي على كل المباني الحكومية جنبا الى جنب مع العلم الليبي، وفي بعض الاحيان وحده في المناطق التي تقطنها اغلبية امازيغية.

كما ظهرت كتب مدرسية باللغة الامازيغية، ولو أنها غير معترف بها من وزارة التربية ( التابعة لحكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا).

ويطالب الامازيغ في ليبيا بآليات تسمح لهم بإبراز خصوصياتهم الثقافية في الدستور، على أساس التوافق.

و ينص مشروع الدستور الذي صادق عليه البرلمان وينتظر الاستفتاء عليه على الاعتراف باللغات التي تتحدثها مختلف المجتمعات، ومنها الامازيغية، كجزء من التراث الثقافي الليبي،لكن اللغة العربية تظل هي اللغة الرسمية الوحيدة.

و لا ينص هذا الدستور على اي تفريق بين الليبيين على اساس اللغة اوالعرق او اللون.

تونس

لا يعرف الحجم الديمغرافي للامازيغ بتونس، على اعتبار ان الاحصاء على اساس عرقي ممنوع في البلاد،غير أن أغلب الامازيغ يقطنون العاصمة تونس بفعل النزوح الريفي إضافة إلى المناطق الجنوبية.

و يعتبر الامازيغ أنفسهم ضحايا تهميش وإنكار لخصوصياتهم الثقافية من طرف دولة ينص دستورها على ان لغتها هي العربية ودينها هو الاسلام.

و بحسب رئيس الجمعية التونسية للثقافة الامازيغية جلول غاكي، فإن 50% من التونسيين يتحدرون من أصل أمازيغي، لكن أقل من واحد في المئة فقط يتحدثون اللهجة الشلحية.

أغلب الامازيغ في تونس يقطنون العاصمة بفعل النزوح الريفي
أغلب الامازيغ في تونس يقطنون العاصمة بفعل النزوح الريفي

و يأسف الناشط نوري نمري ل”عدم وجود أي ارادة لدى الدولة للحفاظ على التراث الثقافي الامازيغي الذي يكاد يكون غائبا من البرامج الدراسية”.

و يأمل الناشطون ب”إصلاحات بخطى صغيرة” بهدف “ان يعترف الشعب التونسي بالثقافة الامازيغية كجزء من الهوية التونسية” من خلال تخصيص مثلا “مساحة لها في الاعلام”.
ومنذ ثورة 2011، أصبحت وسائل الاعلام والمجتمع المدني أكثر انفتاحا.

و تمنى وزير حقوق الانسان التونسي عاما سعيدا لمواطنيه الامازيغ بمناسبة ينَاير في عام 2017.

مصر

فى مصر عدد كبير من المصريين من أصول أمازيغية يستقر معظمهم فى الصعيد والإسكندرية، أما المتحدثون منهم بالأمازيغية فيستوطنون واحة سيوة.

بحسب الباحثين فإن مصر تضم نحو 12 مليون شخص ينحدر من أصول أمازيغية، فى حين لا يزيد عدد الناطقين بالأمازيغية على 30 ألفاً هم الموجودون فى واحة سيوة . وسلالات الأمازيغ فى مصر تتمثل فى مجموعة الغريان فى المنوفية والإسكندرية.

اكثر من 25 مليون مصري من أصول أمازيغية لكن المتحدثين باللغة الأمازيغية عددهم فقط 12 ألف جلهم في منطقة "سيوة"
اكثر من 25 مليون مصري من أصول أمازيغية لكن المتحدثين باللغة الأمازيغية عددهم فقط 12 ألف جلهم في منطقة “سيوة”

يعود استيطان الأمازيغ في مصر إلي عصر الملك رمسيس الثالث الذي اعتاد أن يأتي بمرتزقة من ليبيا لاستخدامهم في الحروب التي كان يخوضها، وكان معظمهم من الامازيغ، وتحديدا من قبيلة اسمها “الميشوش”، ومع مرور الوقت ازداد عددهم واستوطنوا مصر.

عندما توفي رمسيس الثالث توالي علي العرش 6 ملوك باسم رمسيس، وكانوا جميعا ضعفاء، فاستقوي الامازيغ بالجيش وسيطروا عليه إلي حد بعيد جدا، وفي عام 950 قبل الميلاد استولي “شيشينق” القائد الأمازيغي في الجيش المصري علي العرش، وحكم مصر باسم الملك “شيشينق الاول”.

واستمر حكم الأمازيع لمصر لمدة 200 عام، شكلوا خلالها الأسر 22 و23 و24 حتي سقط حكمهم علي يد النوبيين بزعامة الملك “بعنخي”، وقد حكموا مصر لمدة 15 عاما وشكلوا الاسرة رقم 25، ورغم سقوط حكم الامازيغ إلا أنهم ظلوا موجودين في صحراء مصر الغربية لكن عددهم تقلص مع مرور الوقت، وانحصروا في مصر في منطقة “سيوة”.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *