الجيش المصري يقتل صيادا فلسطينيا قبالة ساحل غزة

الجيش المصري يقتل صيادا فلسطينيا قبالة ساحل غزة

- ‎فيأخبار عربية, في الواجهة
324
0

استهجنت حركة “حماس” حادثة مقتل صياد فلسطيني بنيران مصرية قبالة ساحل البحر جنوب قطاع غزة.

و قالت الحركة ، في بيان صحفي ، إنها تنعى “الصياد عبد الله رمضان زيدان الذي ارتقى إثر إصابته برصاص الجيش المصري، أثناء قيام صيادين بالعمل في البحر قرب الحدود البحرية الفلسطينية المصرية الليلة الماضية”.

و أضافت أن زيدان “قضى نحبه أثناء بحثه عن لقمة عيشه بعرض بحر غزة على الحدود المصرية الفلسطينية، في ظل الحصار الخانق الذي يتعرض له كل سكان قطاع غزة”.

فلسطينيون في غزة يشيعون جثمان الصياد عبد الله رمضان زيدان الذي سقط بنيران شرطة الحدود المصرية
فلسطينيون في غزة يشيعون جثمان الصياد عبد الله رمضان زيدان الذي سقط بنيران شرطة الحدود المصرية

و استهجنت الحركة “إطلاق الرصاص من الجيش المصري مباشرة على الصيادين ، رغم أنه لا يوجد أي مبرر لذلك في التعامل مع سكان القطاع المحاصرين ، والذين من حقهم العيش بحرية وكرامة كباقي شعوب العالم”.

و في السياق، طالبت وزارة الداخلية التي تديرها حماس في غزة السلطات المصرية “بفتح تحقيق” في حادثة مقتل الصياد ومحاسبة الفاعلين.

الصياد عبد الله رمضان زيدان
الصياد عبد الله رمضان زيدان

و أكدت الوزارة ، في بيان ، أنها تعمل باستمرار لمنع أي تجاوز للحدود البحرية وأن تحقيقاتها أثبتت أن الصياد لم يجتز المياه الإقليمية الفلسطينية.

و كانت مصادر فلسطينية أعلنت صباحا وفاة الصياد زيدان 33/ عاما/ متأثرا بإصابته بطلق ناري من البحرية المصرية بينما كان يمارس عمله على متن قارب لصيد السمك قرب المياه الإقليمية.

و أعلنت نقابة الصيادين الفلسطينيين في غزة تعليق العمل ليوم كامل احتجاجا على الحادثة.

و يعد هذا ثاني صياد فلسطيني يقتل منذ 2015 بإطلاق نار مصري على الحدود الفلسطينية المصرية في جنوب قطاع غزة.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *