ماكرون يطرد الصحافيين من جنة قصره الرئاسي

ماكرون يطرد الصحافيين من جنة قصره الرئاسي

- ‎فيصحافة وإعلام, في الواجهة
853
0

ستقفل رئاسة الجمهورية الفرنسية من الآن وحتى الصيف قاعة الصحافة الموجودة منذ 40 عاما داخل قصر الاليزيه في باريس، لنقلها الى خارج القصر الرئاسي.

و لدى اعلان المستشارة الاعلامية للرئيس ايمانويل ماكرون، سيبيت ندياي، هذا القرار، احتج الصحافيون الموجودون واعتبروا ان هناك “رغبة سياسية باستبعاد الصحافة”.

و حتى الان، كان الصحافيون يستخدمون قاعة مجاورة لباحة الاليزيه لبعض المناسبات (مجالس الوزراء واستقبالات المسؤولين الأجانب…)،أما صحافيو وكالات الأنباء، فيستخدمون هذه القاعة بشكل دائم.

قاعة الصحافة موجودة منذ 40 عاما داخل قصر الاليزيه
قاعة الصحافة موجودة منذ 40 عاما داخل قصر الاليزيه

لكن “الرئاسة قررت نقل” هذه القاعة الى مكان مجاور “لجعلها أكبر”، كما قالت ندياي لصحافيين، وبينهم مراسل الدولية، نافية أي رغبة باستبعادهم.

و أضافت ان الرئيس ماكرون “المطلع” على هذا القرار “وافق عليه”.

و منذ وصوله الى الاليزيه في ايار/مايو الماضي، اعرب ماكرون عن رغبته بالا يكون الصحافيون داخل حرم القصر.

و أخر الاليزيه تنفيذ هذا المشروع بعد ان اثار جدالا بين الصحافيين.
و خلال لقاء مع هيئة الصحافة الرئاسية، قال ماكرون إن هذا القرار يأتي في اطار مشروع عقاري شامل جعلته ضروريا توصيات محكمة الحسابات.

و كانت قاعة الصحافة في الاليزيه أقيمت داخل القصر إبان رئاسة فاليري جيسكار ديستان (1974-1981)، و في عام 1984، نقلها خلفه فرانسوا ميتران الى الفناء الرئاسي.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *