لا جديد الملكي عنيد..ريال مدريد بطلاً لدوري أبطال أوروبا

لا جديد الملكي عنيد..ريال مدريد بطلاً لدوري أبطال أوروبا

- ‎فيرياضة, في الواجهة
316
0

منح هدف مذهل بحركة بهلوانية من البديل جاريث بيل وهفوتان ساذجتان من لوريس كاريوس حارس ليفربول الفوز 3-1 لريال مدريد في نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم ليحصد الفريق الإسباني لقبه الثالث على التوالي .

و شارك الويلزي بيل بعد نحو ساعة من اللعب والنتيجة التعادل 1-1 وبعد ثلاث دقائق من مشاركته قفز ليحول تمريرة مارسيلو العرضية بضربة بهلوانية داخل المرمى ثم أضاف الهدف الثالث بتسديدة بعيدة المدى مرت من بين يدي الحارس كاريوس.

و تسبب الحارس الألماني في هدف التقدم لريال مدريد في الدقيقة 51 عندما ألقى الكرة بيده لتصطدم بساق الفرنسي كريم بنزيمة وترتد إلى داخل المرمى في لقطة غريبة.

و قال زين الدين زيدان مدرب ريال الذي أصبح أول مدرب يتوج باللقب ثلاث مرات متتالية “تنتابنا مشاعر رائعة. الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا ثلاث مرات مع هذا الفريق وهذا النادي هو أمر مذهل”.

و أضاف “نحن لم ندرك بعد ما حققناه. سنستمتع بهذه اللحظة”.

لاعبو ريال مدريد يحتفلون بالتتويج الأوروبي للمرو الثالثة على التوالي
لاعبو ريال مدريد يحتفلون بالتتويج الأوروبي للمرو الثالثة على التوالي

و كان ليفربول، الذي فقد هدافه المصري محمد صلاح بسبب إصابة في الكتف في الدقيقة 31، أدرك التعادل في الدقيقة 55 عبر ساديو ماني الذي تابع ضربة رأس من ديان لوفرين.

و رغم محاولات ليفربول انتهت خطورته بعد خروج صلاح بسبب التحام مع سيرجيو راموس قائد ريال مدريد.

و قال يورجن كلوب مدرب ليفربول الذي خسر خر ست مباريات نهائية “لقد بدأنا بشكل رائع ولعبنا تماما بالطريقة التي كنا نريدها،لقطة سيرجيو راموس (وصلاح) بدت سيئة حقا وكانت صدمة للفريق. فقدنا الزخم الإيجابي وأسفر ذلك عن تفوق سريع للمنافس”.

و أثبت ريال مدريد قدرته على التعامل بشكل مذهل مع المباريات الكبيرة وكشف معاناة ليفربول المستمرة مع مركز حارس المرمى.

و اختير بيل، الذي غاب عن التشكيلة الأساسية لريال هذا الموسم بسبب الإصابات وثارت التكهنات حول مستقبله، أفضل لاعب في المباراة بينما انتهت ليلة الحارس كاريوس البالغ عمره 24 عاما بالدموع.

و أصبح ريال مدريد أول فريق منذ بايرن ميونيخ في 1976 يحصد اللقب ثلاث مرات متتالية. وتوج ريال بلقب كأس أوروبا خمس مرات متتالية في خمسينات القرن الماضي.

حركة لاعب ريال مدريد سيرجيو راموس التي أصابت مهاجم ليفربول المصري محمد صلاح
حركة لاعب ريال مدريد سيرجيو راموس التي أصابت مهاجم ليفربول المصري محمد صلاح

و هذا اللقب الرابع لريال مدريد في خمس سنوات و13 في كأس أوروبا وكان مستحقا رغم البداية القوي لليفربول صاحب أقوى هجوم بالبطولة.

و هاجم الفريق الإنجليزي واختبر ترينت ألكسندر-أرنولد الحارس كيلور نافاس بتسديدة منخفضة لكن ريال تولى زمام الأمور بعد خروج صلاح وهو يبكي.

و تلقى ريال مدريد ضربة بعد إصابة الظهير الأيمن داني كاربخال وشارك ناتشو بدلا منه في الدقيقة 37 وانتهى الشوط الأول بعد إلغاء هدف لبنزيمة بسبب التسلل بعد ضربة رأس من كريستيانو رونالدو أنقذها كاريوس.

و عوض بنزيمة الأمر عندما كان منتبها لمحاولة كاريوس الساذجة تمرير الكرة بيده لكن تقدم ريال مدريد لم يستمر سوى أربع دقائق.

و رد السنغالي ماني مهاجم ليفربول بسرعة عندما تابع ضربة رأس من لوفرين داخل المرمى لتشعر جماهير فريقه باحتمال قلب المباراة،لكن بيل أحرز الهدف الثاني بطريقة مذهلة بعد تمريرة عرضية من مارسيلو قبل أن يجرب حظه بتسديدة بعيدة خدعت الحارس كاريوس ومرت من بين يديه إلى داخل الشباك ليحسم المباراة.

و بين هدفي بيل سدد السنغالي ماني كرة ارتدت من القائم لكن ليفربول افتقر للخطورة المعتادة من خط الهجوم في ظل خروج صلاح.

و حصل رونالدو، الفائز بخمسة ألقاب في دوري الأبطال، على فرصة إضافة الهدف الرابع قرب النهاية لكنه نزول أحد المشجعين إلى أرض الملعب أوقف الهجمة.

و ألمح رونالدو عقب اللقاء إلى أنه ربما يكون خاض مباراته الأخيرة مع ريال ليثير جدلا جديدا حول مستقبله مع النادي.

و قال رونالدو الهداف التاريخي لريال ولدوري الأبطال “في الوقت الحالي نحن في حاجة إلى الاستمتاع بالأمر لكن في الأيام المقبلة سأعلن موقفي للمشجعين الذين دائما ما ساندوني”.

و سيخطف بيل هذه المرة العناوين مع مواصلة ريال مدريد وزيدان سيطرته القارية.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *