فرنسا تعتقل ابن خالة أمير قطر بتهمة الفساد

فرنسا تعتقل ابن خالة أمير قطر بتهمة الفساد

- ‎فيرياضة, في الواجهة
198
0

وجه القضاء الفرنسي تهم “الفساد النشط” الى القطري ناصر الخليفي، رئيس نادي باريس سان جرمان الفرنسي ومجموعة “بي إن” الإعلامية و ابن خالة أمير قطر تميم، على خلفية ترشيح الدوحة لاستضافة بطولة العالم لألعاب القوى، بحسب ما أفاد مصدر قضائي.

و أكد المصدر معلومات نشرتها “الدولية”، عن توجيه الاتهام لناصر الخليفي بشأن دفعات مشبوهة على هامش ترشيح الدوحة لاستضافة بطولة العالم لألعاب القوى 2017 التي آلت الى لندن، قبل اختيار العاصمة القطرية لاستضافة مونديال 2019.

 ناصر الخليفي، رئيس نادي باريس سان جرمان الفرنسي ومجموعة "بي إن" الإعلامية و ابن خالة أمير قطر تميم
ناصر الخليفي، رئيس نادي باريس سان جرمان الفرنسي ومجموعة “بي إن” الإعلامية و ابن خالة أمير قطر تميم

و قالت مصادر الدولية في محكمة باريس إن الشرطة الفرنسية اعتقلت فعلا ناصر الخليفي كإجراء احترازي،لتجنب فراره إلى الدوحة،و هو ما لم يتم التأكد منه من مصدر رسمي.

و يأتي توجيه الاتهام للقطري ناصر الخليفي،بعد يومين على توجيه اتهام القضاء الفرنسي اتهام مماثل لقطري آخر هو الرئيس التنفيذي لمجموعة “بي ان” الإعلامية القطرية يوسف العبيدلي  بفساد في منح الدوحة استضافة بطولة العالم لألعاب القوى المقررة في وقت لاحق هذا العام.

و يأتي ذلك قبل أشهر من موعد مونديال القوى الذي تستضيفه الدوحة بين 27 أيلول/سبتمبر والسادس من تشرين الأول/أكتوبر المقبلين.

و كانت مصادر قضائية فرنسية و أخرى قريبة من الملف قد أفادت أن باريس اتهمت نهاية آذار/مارس الرئيس التنفيذي للمجموعة القطرية العبيدلي، و الرئيس السابق لاتحاد القوى دياك، في التحقيق حول شكوك بالفساد على هامش ترشيح الدوحة لمونديال 2019،فيما تابعت ناصر الخليفي كشاهد فقط.

و أوضحت المصادر أن قضاة التحقيق المالي يتهمون العبيدلي و ناصر الخليفي بـ”الفساد النشط”، ودياك بـ”الفساد السلبي”.و

و يعد العبيدلي و الخليفي، المدرَج  على غرار لامين دياك أبطال التحقيق القضائي الذي يستهدف أيضا ظروف منح استضافة أولمبيادي 2016 و2020 الى مدينتي ريو دي جانيروالبرازيلية والعاصمة اليابانية طوكيو على التوالي.

ويتساءل القضاة الفرنسيون حول دفوعات إجمالية بقيمة 3,5 ملايين دولار قامت بها في خريف 2011شركة “أوريكس قطر سبورتس إنفستمنت” العائدة للخليفي وشقيقه خالد، لصالح شركة تسويق رياضية يديرها بابا ماساتا دياك، نجل رئيسالاتحاد الدولي السابق لامين دياك البالغ حاليا 85 عاما والذي شغل هذا المنصب من 1995 الى 2015.

 

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *