حزب رئيس الحكومة يدعو التونسيين إلى التعبئة الوطنية

حزب رئيس الحكومة يدعو التونسيين إلى التعبئة الوطنية

- ‎فيرياضة, في الواجهة
170
0

دعا سليم العزابي الأمين العام لحزب “تحيا تونس” الذي يرأسه رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد التونسيين إلى “التعبئة الوطنية” في مواجهة تداعيات مباراة فريقي الترجي التونسي و الوداد البيضاوي المغربي.

و كتب العزابي على صفحته الرسمية على موقع فيسبوك “قرار مهزلة من الكاف،كلنا متضامنون مع فريق الترجي التونسي،كل الأطراف المتدخلة وطنيا في هذا الملف،الفرق الوطنية،الفدرالية،وزارة الشباب و الرياضة، وزارة الداخلية ( التي كانت مستهدفة)،رئاسة الحكومة رئاسة الجمهورية كلهم مدعوون للتعبئة من أجل رد الاعتبار للترجي التونسي و لصورة تونس”.

سليم العزابي الأمين العام لحزب "تحيا تونس" الذي يرأسه رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد
سليم العزابي الأمين العام لحزب “تحيا تونس” الذي يرأسه رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد

و كان العزابي يعلق على قرار لجنة الطوارئ التابعة للاتحاد الافريقي لكرة القدم “الكاف” بإعادة مباراة فريقي الوداد البيضاوي المغربي و الترجي التونسي برسم إياب بطولة افريقيا لكرة القدم،لأسباب تتعلق بغياب الشروط الأمنية و التنظيمية داخل ملعب رادس في تونس.

قوات تونسية ملثمة و مسلحة أثناء حمايتها لرئيس الحكومة يوسف الشاهد خلال تسلميه كأس افريقيا للاعبي الترجي التونسي على ارضية ملعب رادس في تونس
قوات تونسية ملثمة و مسلحة أثناء حمايتها لرئيس الحكومة يوسف الشاهد خلال تسلميه كأس افريقيا للاعبي الترجي التونسي على ارضية ملعب رادس في تونس

و كانت لجنة الطوارئ قد قبلت شكوى فريق الوداد البيضاوي المغربي،بعدما أقدم رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد على الاستعانة بقوات خاصة ملثمة و مدججة برشاشات من أجل حمايته أثناء تسليمه كأس افريقيا و الميداليات داخل أرضية الملعب،كما انتشر قناصة داخل جنبات المستطيل الأخضر للملعب و هو ما اعتبرته لجنة الطوارئ مخالفا لقواعد غجراء مباراة في كرة القدم.

و كان رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد الذي يستعد لإعلان ترشحه للانتخابات الرئاسية شهر نوفمبر الماضي قد خصص استقبالا رسميا عشية المباراة لرئيس فريق الترجي التونسي حمدي المدب،لإبلاغه دعم الحكومة التونسي لفريق الترجي في مباراته ضد الوداد المغربي.

و شهدت المباراة التي أقيمت  على أرض الترجي في الملعب الأولمبي في رادس (ضاحية العاصمة تونس)، توقف المباراة لنحو ساعة ونصف و احتجاجات من الفريق المغربي بعد استحالة اللجوء إلى تقنية التحكيم بالفيديو “فار” و اكتشاف غيابه بعد رفض هدف سجله في مرمى مضيفه، قبل أن ينسحب لاعبوه من أرض الملعب، ويطلق الحكم الغامبي باكاري غاساما صافرته معلنا تتويج الترجي بلقبه الثاني تواليا.

وكان الفريق التونسي متقدما 1-0 في المباراة عند توقفها، علما بأن مباراة الذهاب في الرباط انتهت 1-1 وكان فيها التحكيم محور جدل أيضا.

و توقفت المباراة قرابة الدقيقة 60 من عمر المباراة، وشهدت فترة التوقف احتكاكا وجيزا بين اللاعبين، و رشقا لأرض الملعب بقوارير المياه و قنابل حارقة من المشجعين، ونزول رئيس الاتحاد القاري أحمد أحمد للتشاور مع مسؤولي الناديين، قبل اتخاذ قرار إنهاء المباراة.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *