هل تعرف ما هي السياسة ؟

هل تعرف ما هي السياسة ؟

- ‎فيافتتاحية
329
0

السياسة، هي القدرة على شرح الشيء نفسه لعدة أشخاص بأساليب مختلفة، بشرط أن يقتنع كل شخص بما رويته له، بمعنى آخر أن تتقن فن النفاق و الكذب و التلون وتتقن لبس الأقنعة و تبديل الأدوار حسب ما يقتضيه الوضع و المواقع.

في رحلة أحد الأشخاص الروس (و كان يهودياً) إلى إسرائيل، و عند تفتيش حقائبه عند المغادرة من مطار موسكو عثر مفتش المطار في أغراضه على مجسم لفلاديمير فلاديمير لينين مؤسس الحزب الشيوعي الروسي و قائد الثورة البلشفية،و مؤسس الدولة السوفيتية و ملهم الأفكار “اللينينية” بعد وفاته.

سأله المفتش: ما هذا ؟

فرد عليه اليهودي الروسي: صيغة سؤالك خطأ ! كان يجب عليك أن تسألني من هذا ؟ هذا لينين.. مؤسس الشيوعية، و باني روسيا الحديثة،و تخليذالذكراه، أصطحبه معي للبركة.

تأثر الموظف الروسي، وقال له حسنًا، تفضل بالمرور.

عند وصوله إلى مطار تل أبيب لمح موظف التفتيش في المطار المجسم ذاته فسأله: ما هذا ؟

فأجاب: سؤالك خطأ يا سيدي! كان يجب عليك أن تسأل من هذا ؟ هذا لينين، المجرم المجنون الذي تركتُ روسيا بسببه ! أصطحبه معي، لألعنه كلما رأيته!

تأثر الموظف “الإسرائيلي” وقال: حسناً، تفضل بالمرور.

و عند وصوله إلى بيته وضع التمثال في زاوية في الغرفة،فسأله أحد أبنائه..من هذا ؟

فرد عليه: ياصغيري سؤالك من هذا خطأ ! كان يجب عليك أن تسأل ما هذا ؟ إنه 10 كيلوغرام من الذهب عيار 24 قراط،أخرجته من روسيا و أدخلته لهنا من دون جمارك و لا ضرائب..

خلاصة القصة هي أن السياسة الحقيقية هي القدرة على شرح الشيء نفسه لعدة أشخاص بأساليب مختلفة، بشرط أن يقتنع كل شخص بالخطاب الذي أوصلته له..
هذا هو فن السياسة ، فأحيانا الوضع يعطيك ايحاءات ايجابية بينما هو لا يوافق أو العكس ، و أنت اذا كنت محنكا سياسيا سيكون عليك فهم اللعبة أو ترك مكانك ، تصرفات الدول هي التي تدل على
الموافقة أو الرفض من هذه االقضيىة أو تلك و ليس الحضور أو الغياب ، السياسي كاللاعب الذي يجيد التمريرات والمراوغة لاحراز هدفا على الخصم دون أن بقع في خطأ يوقف مراوغاته و سيره نحو الشباك او يعرضه للسقوط.

السياسة ليست فن الممكن فقط ، بل هي بقراءة أدق ” فن الموقف ” الذي يهزم و يكسر من يريد تأطيرك بمتحف الممكن ومزابل التاريخ !

وحدها الببغاوات لا موق و لا فن لها،لانها لا تملك سوى ذكاء التكرار و ملكة المحاكاة بين قضبان الممكن !

و هناك من يقول إن السياسة ليست فقط فن الممكن،بل فن المستحيل، قد تكون فن الممكن من حيث التخطيط الاستراتيجي والتكتيكي والممارسات، ولكنها فن المستحيل من حيث المقاصد العليا التي يجب أن تحفزها، وتلهمها،تكشف عن إمكاناتها وتضبط وجهتها.

هو طبعا كلام منطق وصحيح..لكنه مستحيل طبعا !!!!

السياسة تبقى فن التعامل مع..الممكن !!!

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *