زوجة دبلوماسي تقتل شابا و تشعل أزمة أمريكية بريطانية

زوجة دبلوماسي تقتل شابا و تشعل أزمة أمريكية بريطانية

- ‎فيصحة ومجتمع, في الواجهة
289
0

أعلن متحدث باسم وزارة الداخلية البريطانية أن بريطانيا أرسلت طلبا لتسلم زوجة دبلوماسي أمريكي غادرت البلاد العام الماضي بعد حادث تصادم مروري أسفر عن قتل شاب بريطاني عمره 19 عاما.

و يسعى الادعاء البريطاني إلى تسلم السيدة “أنا ساكولاس” بسبب الحادث الذي وقع في أغسطس الماضي، و أدى إلى مقتل “هاري دن” الذي كان يقود دراجة نارية.

الشاب البريطاني "هاري دن" الذي كان يقود دراجة نارية و زوجة الدبلوماسي الأمريكي الذي قتلته عن طريق الخطأ في لندن قبل ان تفر إلى بلادها بعد منحها حصانة أمريكية لمغادرة لندن
الشاب البريطاني “هاري دن” الذي كان يقود دراجة نارية و زوجة الدبلوماسي الأمريكي الذي قتلته عن طريق الخطأ في لندن قبل ان تفر إلى بلادها بعد منحها حصانة أمريكية لمغادرة لندن

و قال متحدث باسم وزارة الداخلية في بيان “بعد قرار الاتهام الذي أعلنته هيئة الادعاء أرسلت وزارة الداخلية طلبا للولايات المتحدة لتسليم “ساكولاس” بتهمة التسبب بموت شخص نتيجة القيادة المتهورة. “هذا الن قرار يخص السلطات الأمريكية“.

و قالت أسرة “دن” إن “ساكولاس” كانت تقود سيارتها في الاتجاه العكسي عند وقوع الحادث قرب قاعدة لسلاح الجو في وسط انجلترا يستخدمها الجيش الأمريكي.

و تم منح ساكولاس (42 عاما) حصانة دبلوماسية وغادرت بريطانيا بعد فترة وجيزة من الحادث.

والدا الشاب القتيل يصران على محاكمة قاتلة ابنهما و رفضا وساطة ترامب خلال استقبالهما في البيت الأبيض
والدا الشاب القتيل يصران على محاكمة قاتلة ابنهما و رفضا وساطة ترامب خلال استقبالهما في البيت الأبيض

و قال محاميها إنها لن تعود بمحض إرادتها لبريطانيا لاحتمال سجنها بسبب “حادث فظيع و لكن غير مقصود”.

و أحالت وزارة العدل الأمريكية أسئلة بشأن طلب تسلمها إلى وزارة الخارجية التي لم ترد بعد على طلب للتعليق.

و قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إن ساكولاس أخطأت باستخدامها الحصانة الدبلوماسية لمغادرة بريطانيا وحث الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على إعادة النظر في الموقف الأمريكي.

و التقى والدا “دن” مع ترامب في البيت الأبيض في أكتوبر تشرين الأول،حيث كان الرئيس الأمريكي يأمل بإقناعهما بلقاء السائقة ساكولاس التي كانت في المبنى في نفس الوقت بهدف إيجاد تسوية و لكنهما رفضا قاتلة ابنهما.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *