تركيا تحقق جنائيا مع قائدي الطائرة التي انشطرت نصفين

تركيا تحقق جنائيا مع قائدي الطائرة التي انشطرت نصفين

- ‎فيأخبار دولية, في الواجهة
567
0
الطائرة انشطرت إلى جزئين جراء نزولها بسرعة عالية على المدرج بشكل متأخر
الطائرة انشطرت إلى جزئين جراء نزولها بسرعة عالية على المدرج بشكل متأخر

أعلنت السلطات التركية فتح تحقيق في احتمال حصول إهمال جنائي من قبل قائدي طائرة انشطرت أثناء هبوطها في اسطنبول، ما أسفر عن ثلاثة قتلى وعشرات الجرحى، بحسب وسائل الإعلام.

و فتحت النيابة العامة في اسطنبول التحقيق بحق قائدي الطائرة حول”إهمال أدى إلى قتلى وجرحى”، بحسب قناة “تي ار تي” الحكومية.

و لم يكن بالإمكان التحقق فوراً من المعلومة لدى مكتب النائب العام.

و انشطرت الطائرة التّابعة لشركة بيغاسوس التركيّة الخاصّة ثلاثة أجزاء و اندلعت فيها النار بعد خروجها عن المدرج في مطار صبيحة الدولي الواقع في الضفّة الآسيويّة من اسطنبول.

و حطت طائرة البوينغ 737 التي كانت تقل 177 راكبا وستة من أفراد الطاقم وآتية من مدينة ازمير في غرب البلاد، وسط أحوال جوية سيئة فيما رجحت السلطات أن يكون الحادث قد وقع بسبب الطقس.

و قتل 3 أتراك في الحادث، فيما أصيب 179 آخرون.

و قد انفصل مقدّم الطائرة الذي يضمّ مقصورة القيادة و المقاعد الأولى عن بقية الجسم، إضافة الى انفصال قسم من مؤخّرها يضمّ آخر عشرة صفوف من المقاعد والذيل.

و قال محافظ اسطنبول علي يرليكيا إنّ الطائرة “انزلقت مسافة 60 مترا” بعد خروجها عن المدرج قبل “أن تسقط (من على منحدر) يتراوح بين 30 و40 مترا”.

و في 2018، خرجت طائرة لشركة بيغاسوس عن المدرج في طرابزون شمال شرق تركيا وانتهى بها الامر معلقة على شفير واد. ولم يصب اي من ركابها.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *