وفيات كورونا في إسبانيا تفوق الحقيقة ب60 في المائة

وفيات كورونا في إسبانيا تفوق الحقيقة ب60 في المائة

- ‎فيصحة ومجتمع, في الواجهة
121
0
جندي إسباني يضع كمامة أمام مدخل قسم الطوارئ في أحد مستشفيات إسبانيا
جندي إسباني يضع كمامة أمام مدخل قسم الطوارئ في أحد مستشفيات إسبانيا

أظهر تحقيق أجرته صحيفة ألباييس أن حصيلة وفيات كوفيد-19 في إسبانيا قد تكون أعلى بنحو 60 في المئة من الأرقام الرسمية التي تقف عند 28432.

و يضم الرقم الرسمي لوفيات المرض في البلاد من تم تشخيصهم بالفعل بالإصابة بفيروس كورونا المستجد ولا يشمل الحالات المشتبه بها التي لم تخضع أبدا للفحص.

و عدم إجراء فحوص على نطاق واسع خاصة في المراحل الأولى من التفشي يعني أن الإحصاء الرسمي قد يغفل الكثير ممن توفوا بالمرض مثل العديد من الدول الأخرى.

وبإحصاء كل الحالات المشتبه بها والمؤكدة في كل المناطق لمن توفوا بكوفيد-19، خلصت صحيفة الباييس إلى أن عدد الوفيات قد يكون 44868.

و إذا كان ذلك دقيقا فقد يعني أن إسبانيا بها ثاني أكبر حصيلة وفيات في أوروبا بعد بريطانيا. ولم ترد وزارة الصحة الإسبانية على طلب للتعليق.

و الرقم الذي أوردته الصحيفة يتسق بشكل عام مع الأرقام التي قدمها مركز مكافحة الأوبئة الوطني ومركز الإحصاءات الوطني بعد تسجيل معدلات الوفيات الزائدة عن متوسط المعدلات السابقة قبل الجائحة في أنحاء البلاد.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *