رئيس حكومة المغرب يتراجع عن تصريحاته حول التطبيع

رئيس حكومة المغرب يتراجع عن تصريحاته حول التطبيع

- ‎فيأخبار عربية, في الواجهة
273
0

قال رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني إن التصريحات التي أدلى بها خلال نشاط لحزبه،و فيها أعلن رفضه لأي تطبيع بين المملكى المغربية و اسرائيل فهمت بطريقة خاطئة،لأنه كان يتحدث حينها كرئيس لحزب و ليس رئيس حكومة على حد تعبيره.

و كان العثماني قد أعلن في كلمة له أمام تجمع لشبيبة حزب العدالة و التنمية ذي المرجعية الإسلامية الذي يرأسه أم المغرب ملكا و حكومة و شعبا يرفضون تطبيع العلاقات الدبلوماسية مع اسرائيل،و ذلك قبيل وصول جاريد كوشنر المستشار الكبير و صهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى الرباط في زيارة عمل يلتقي خلالها العاهل المغربي الملك محمد السادس.

رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني
رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني

و أعربت حركة حماس عن تقديرها ل”موقف سعد الدين العثماني رئيس الوزراء المغربي الرافض بشكل قاطع لكل أشكال التطبيع مع الاحتلال”، مؤكدة أن”هذه المواقف الإيجابية الصادقة والداعمة للقضية الفلسطينية، مبينًا أن عمقنا العربي والإسلامي يبقى أحد أهم عوامل القوة في مواجهتنا للاحتلال ومخططاته الإجرامية”.

و قال العثماني أمام اجتماع لحزب العدالة والتنمية ذي التوجه الإسلامي الذي ينتمي إليه إن المغرب يرفض أي تطبيع مع “الكيان الصهيوني” لأن ذلك يعزز موقفه في مواصلة انتهاك حقوق الشعب الفلسطيني.

و تأتي هذه التصريحات قبل زيارة يقوم بها جاريد كوشنر المستشار الكبير وصهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للمنطقة و تقوده أيضا إلى المغرب، و بعد توصل الإمارات وإسرائيل لاتفاق لتطبيع العلاقات.

و يتمثل الموقف الرسمي للمغرب في دعم حل الدولتين مع إقامة دولة فلسطينية عاصمتها القدس الشرقية.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *